رسالة اليمن الى العالم

الأسد لأمير عبد اللهيان: تحالفنا استراتيجي.. والتوازنات تتغير لمصلحتنا

أكّد الرئيس السوري بشار الأسد، اليوم السبت، أنّ “هناك وضعاً يتشكل في المنطقة من شأنه أن يغير التوازن بها لصالح سوريا”، وذلك خلال استقباله وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان.

وذكرت وزارة الخارجية الإيرانية، في بيان، أنّ الأسد قال إنّ “هناك وضع يتشكل من شأنه أن يغير التوازن في المنطقة لمصلحتنا”.

ووفقاً لبيان الخارجية الإيرانية، فإنّ الرئيس السوري وصف العلاقات بين إيران وبلاده بأنّها “تحالف استراتيجي”، مضيفاً: “شهدنا علاقات متنامية بين البلدين خلال الأربعين عامًا الماضية”.

والتقى وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم السبت، الرئيس السوري بشار الأسد، على امتداد زيارته والوفد المرافق له، الحالية إلى دمشق. وبحسب وزارة الخارجية الإيرانية فإنّ “الهدف من هذه الزيارة هو استعراض العلاقات الثنائية وتبادل الآراء حول القضايا الإقليمية والدولية مع المسؤولين السوريين”.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان وصل على رأس وفدٍ إلى العاصمة السورية دمشق، اليوم السبت، حيث كان في استقباله نظيره السوري فيصل المقداد.

وتحدّث أمير عبد اللهيان، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المقداد، عن أهداف زيارته الحالية للجمهورية العربية السورية، موضحاً أنّ جزءاً من زيارته إلى سوريا يهدف إلى إحلال السلام والأمن في المنطقة بين سوريا وتركيا، “باعتبارهما دولتين تربطهما علاقات مهمة بإيران”.

وأضاف أمير عبد اللهيان: “استكمالاً لزيارتي إلى تركيا التي استمرت 4 أيام، لا بدّ من إجراء مشاورات مع المسؤولين السوريين. التغييرات تحدث في المنطقة، ويجب أن نحاول أن نجعل دور إيران دائماً دوراً بناءً في المنطقة، ومنع حدوث أزمة جديدة في المنطقة”.

من جهته، قال وزير الخارجية فيصل المقداد، عقب استقباله نظيره الإيراني، إنّ “هذه الزيارة هامة جداً، وتأتي بعد تطورات محلية وإقليمية ودولية كثيرة”، مضيفاً: “نقف إلى جانب إيران في متابعتها الحثيثة للملف النووي، وندعم موقفها في هذا المجال”.

قد يعجبك ايضا