Herelllllan
herelllllan2

كنعاني: إيران تحتفظ بحقها في الدفاع عن أمنها القومي

يمانيون../

اكدت ايران انها تحتفظ بحقها في الدفاع عن امنها القومي استنادا إلى قواعد القانون الدولي وأحكام ميثاق الأمم المتحدة وانها ستواجه بحزم أي أعمال إرهابية.

ونقلت وكالة الانباء الايرانية عن الناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، اليوم الجمعة قوله ترفض الجمهورية الإسلامية الإيرانية، البيانات والمواقف الصادرة عن بعض الدول بما في ذلك ألمانيا وأمريكا بشأن هجوم القوات المسلحة الإيرانية على مقار الزمر الإرهابية التي نفذت عمليات إرهابية في أراضي الجمهورية الإسلامية الإيرانية من إقليم كوردستان العراق واثارت الاضطرابات الداخلية في إيران.

وأضاف كنعاني ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية طلبت مرارا من المسؤولين في الحكومة المركزية العراقية وكذلك مسؤولي الاقليم أن تقوم من خلال ممارسة السيادة الإقليمية واتخاذ أقصى قدر من الإجراءات، بصد أنشطة العناصر والجماعات الانفصالية والإرهابية ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأشار الى ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد أعربت عن احتجاجها الشديد سواء في شكل مذكرات رسمية أو في اجتماعات عديدة في طهران وبغداد وأربيل على احتضان الاقليم الجماعات الإرهابية المناهضة لإيران وتحركاتها القادمة من أراضي العراق في منطقة الإقليم، وهي بالتأكيد لا تقبل أن تتعرض للتهديد بالقرب من حدودها.

وأكد: كما تم التحذير سابقا، أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية، استناداً إلى قواعد القانون الدولي وأحكام ميثاق الأمم المتحدة، تحتفظ بحقها في الدفاع عن أمنها القومي ضد الإجراءات العدوانية وتواجه بحزم أي أعمال إرهابية.

وقال: للأسف أن الدول التي أصدرت البيان تنتهك مسؤوليتها الدولية في مكافحة الإرهاب، وتواصل عادتها المألوفة والمؤسفة في انتهاج سلوك انتقائي قائم على التمييز وفي نفس الوقت تطلق مثل هذه التصريحات احادية الجانب الا انها لا تبالي بالتدخلات وانتهاك سيادة دول المنطقة من جانبها أو من قبل الآخرين.

وشدد المتحدث باسم وزارة الخارجية على ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية وعلى عكس الدول التي أصدرت البيان، صارمة في التزاماتها وجهودها الدولية من أجل منع الإرهاب ومكافحته بشكل فعال.

قد يعجبك ايضا