Herelllllan
herelllllan2

هذا ما يحدث الآن على تخوم مدينة عتق.. ومصادر تؤكد.. ساعات تفصلنا لبدء هجوم هو الأوسع على المدينة.. (تفاصيل)

يمانيون/ شبوة/

عاودت مليشيا حزب الإصلاح، الأحد، التحشيد عسكرياً لاستعادة مواقعه بمحافظة شبوة المحتلة والتي كانت قد خسرتها في معركتها السابقة مع مليشيا الانتقالي الموالية للاحتلال الاماراتي في سبتمبر الماضي.

 

وقالت مصادر مطلعة إن الميليشيات المسماة بـ قوات الأمن الخاصة ومحور عتق، التابعة لحزب للإصلاح بدأت بتحشيد وحداتها في منطقة العبر والمناطق المحاذية لمديرية جردان، شمالي شبوة.

 

وأوضحت المصادر أن التحركات الجديدة للإصلاح تأتي في ظل ترتيبات للهجوم على مدينة عتق، حيث تتمركز قيادة مليشيات الاحتلال الإماراتي.

 

وأشارت إلى أن الإصلاح يستغل الصراع القائم بين ميليشيا الإنتقالي وميليشيات المرتزق طارق صالح في شبوة، للإنقضاض على المحافظة النفطية، مبينة أن تعزيزات كبيرة لما يسمى قوات الأمن الخاصة وصلت إلى أطراف شبوة، قادمة من مدينة مأرب.

 

وتشهد المليشيات الإماراتية المسماة بالانتقالي المتمركزة في شبوة، صراعاً فتاكاً فيما بينها في ظل مساعي كل فصيل للسيطرة على أهم المواقع الإستراتيجية في المحافظة النفطية.

قد يعجبك ايضا