Herelllllan
herelllllan2

وردنا من صنعاء.. بيان هام للمجلس السياسي الأعلى

وردنا من صنعاء.. بيان هام للمجلس السياسي الأعلى

يمانيون/ صنعاء

أكد المجلس السياسي الأعلى أن ما تعرض له الوطن، فجر اليوم، من اعتداء أمريكي بريطاني غادر وسافر، عدوان غير مشروع ولا مبرر ومخالف لكل القوانين الدولية، والمهدد الحقيقي للسلام والأمن الدوليين.
واعتبر المجلس السياسي الأعلى في بيان، هذا العدوان امتداداً للاستهداف الأمريكي الغادر للقوات البحرية اليمنية، وللعدوان الصهيوني الأمريكي البريطاني على أهل غزة، وللعدوان الذي يشن على اليمن منذ مارس 2015م وهو في الوقت ذاته سلوك وقح وفج مدان ومرفوض.
وشدد البيان على أن هذا الاعتداء هو المهدد الحقيقي للسلام والأمن الدوليين كما أنه يعرض المنطقة لمخاطر حقيقية يتحمل تبعاتها الأمريكي والبريطاني والصهيوني.
وقال المجلس السياسي إن “الرد اليمني مشروع في إطار الدفاع المقدس عن اليمن وسيادته واستقلاله وحرية قراره وعلى الأمريكي والبريطاني عدم الاعتقاد بأنهما سيفلتان من عقاب قواتنا المسلحة البطلة فلن تطول فرحة المعتدين وسيكون بعون الله والتوكل عليه النصر والفتح المبين لشعبنا اليمني العزيز”.
كما أكد البيان أن التواجد الأمريكي والبريطاني ومن تحالف معهم تحت حجج كاذبة في البحر الأحمر وباب المندب مرفوض ومخالف لكل القوانين وهو تهديد مؤكد للملاحة الدولية والجمهورية اليمنية معنية بالتعامل معه بالصورة المناسبة.
ولفت إلى تمسك الجمهورية اليمنية بما أعلنته عند بدء عمليتها البحرية بإنهاء الحصار وإيقاف العدوان وحرب الإبادة على غزة وإدخال المواد الغذائية والعلاج والمحروقات وكل وسائل الحياة.
ونوه البيان إلى استمرار الإجراءات التي تتخذها القوات المسلحة في البحر الأحمر وباب المندب بمنع مرور السفن الإسرائيلية أو التي تحمل بضائع للموانئ الفلسطينية المحتلة مهما كان الثمن.
وعبر المجلس السياسي الأعلى عن الشكر لكافة الدول وحركات المقاومة وكل أحرار العالم الذين وقفوا مع اليمن ضد العدوان الأمريكي البريطاني
وثمن المجلس مواقف الدول التي رفضت المشاركة في العمليات الأمريكية والدول الرافضة والتي أدانت العمليات الأمريكية البريطانية، مؤكدا أن حماية البحر الأحمر هو حق سيادي للدول المشاطئة للبحر الأحمر.
ودعا أحرار العالم لإدانة العدوان الامريكي البريطاني السافر والغادر والجبان على اليمن والذي يدل على العقلية الاستعمارية المنقرضة في ظل عجز مجلس الأمن وبقية المؤسسات الدولية عن القيام بواجباتها.. حاثاً على استهجان قرارات مجلس الأمن المتواطئة مع العدو الصهيوني، وتوسيع التعبئة العامة دفاعا عن اليمن وعن فلسطين وحماية للموقف اليمني المنطلق من الموقف الديني الجهادي المقدس المعبر عن إرادة الشعب اليمني الحر.
وحيا المجلس السياسي، أحرار الأمة العربية والإسلامية الذين عبروا عن تضامنهم مع الجمهورية اليمنية، مباركاً في الوقت نفسه للشعب اليمني حلول شهر رجب الأصب وجمعة رجب المباركة.
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com