Herelllllan
herelllllan2

أمريكا تبدأ مناورات مشتركة في شبه الجزيرة الكورية

أمريكا تبدأ مناورات مشتركة في شبه الجزيرة الكورية

يمانيون../

بدأت الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الجنوبية، اليوم الاثنين، مناورة فريدوم شيلد، “درع الحرية” العسكرية المشتركة، وستستمر لمدة 11 يومًا.

ووفق وكالة “يونهاب” فقد بدأت مناورات، السنوية قال الجيشان الكوري الجنوبي والأمريكي إن هذه التدريبات تهدف إلى تعزيز وضعهما الدفاعي المشترك، موضحين أنها ستركز على عمليات متعددة المجالات من خلال استخدام الأصول البرية والبحرية والجوية والسيبرانية والفضائية، ومواجهة العمليات النووية لكوريا الشمالية، حد زعمهاما.

وفي مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي، قال العقيد لي سونغ-جون، المتحدث باسم هيئة الأركان المشتركة، إن التدريبات ستحاكي سيناريوهات مختلفة وستشمل التدريب على اكتشاف واعتراض صواريخ كروز الكورية الشمالية.

ويخطط الجانبان لإجراء ما مجموعه 48 مناورة ميدانية هذا الشهر، أي أكثر من ضعف العدد خلال فترة مماثلة من العام الماضي، على الرغم من أنه لم يتم تحديد أي منها بالقرب من الحدود بين الكوريتين، وفقًا للجيش الكوري الجنوبي.

ومن شأن هذه الخطوة الأمريكية أن تؤجج التوتر في شبة الجزيرة الكورية، أذ تندد بيونغ يانغ بالتدريبات العسكرية المشتركة وتصفها أنها تدريبات على حربٍ نووية.

وترد كوريا الشمالية على هذه المناورات بإجراء تجارب صاروخية، مؤكدة أن هذه التجارب تندرج في سياق التحديث والتطوير المستمر لترسانتها الصاروخية في مواجهة التهديدات الأمريكية.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com